منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي
منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

صوت روسيا:ليبيا- ماهي إلّا البداية

اذهب الى الأسفل

صوت روسيا:ليبيا- ماهي إلّا البداية Empty صوت روسيا:ليبيا- ماهي إلّا البداية

مُساهمة من طرف الشابي في الأربعاء 20 أغسطس - 12:13

بقلم أندري أونتيكوف.

وأشارت مصادر أمنية أن النيران، التي استهدفت مواقع تشهد اشتباكات بين الجماعات المتمردة المتحاربة من مصراتة والزنتان منذ أكثر من شهر، كانت ربما لضرب نقاط الاقتتال. أما قوات الأمن الليبية فقد نفت التكهنات التي كانت تتحدث عن تورط قوات حلف شمال الأطلسي. ومع ذلك، لا يستبعد الخبراء هذه الفرضية. اليكم ما تقوله الناشطة الليبية في مجال حقوق الإنسان وعد إبراهيم:
انقر هنا للاسماع الى تصريح وعد إبراهيم

إن كان حلف الناتو من ضرب فعلاً فهذا يعني بداية لتدخل أجنبي في ليبيا بحجة تطيرها من أشياء هم من جلبوها إلى البلاد. بالنسبة إلى الصمت الآن فهذا بالفعل أمر مربك أمر يجعل الانسان يفكر عشرات المرات، حول من أتى لضرب هذه الميليشيات ولماذا، وما السبب؟ إن كان كما تزعم هذه الميليشيات الآن وتقول بأن من يقوم بضربهم هم دول عربية، فأنا أستبعد هذا الأمر تماماً ولا أعتقد أن الدول العربية أتت لضرب هذه الميليشيات، وبيمكننا أن نقول بأن 70% قوات الحلف الأطلسي هي من ضربت العاصمة الليبية.

مع ذلك، هناك كثير من وسائل الإعلام التي تلقي اللوم بشأن هذه الغارة الجوية على قوات الجنرال خليفة حفتر. فعلى وجه الخصوص، نقلت قناة "العربية" ما قاله ممثلين في مقر عملياته، فضلوا عدم الإفصاح عن أسمائهم، والذين أكدوا هذه الفرضية.

أياً كان الأمر، فإن هذه الطائرات مجهولة الهوية، والاشتباكات العنيفة مع المئات من الضحايا في مناطق مختلفة من البلاد، وانسحاب أعضاء عدد من البعثات الدبلوماسية- كل هذا لا يوحي بالتفاؤل حول آفاق تطور الوضع في ليبيا. إليكم ما يقوله الكسي بودتسيروب السفير الروسي السابق في طرابلس:



هنا يبدو واضحاً عجز البرلمان في التأثير على الوضع، وذلك لأن السلطات المركزية هي أقل قدرة بكثير من امكانيات القبائل. ولهذا السبب نرى أن هذا البلد يتوجه إلى مجلس الأمن الدولي بطلب لبدء عملية حفظ السلام. فمن الصعب القول كيف سيكون رد فعل المنظمة الدولية التي باتت قواتها منتشرة في العديد من البلدان: في أفريقيا وكشمير، وعدد من المناطق الأخرى. بشكل عام يبدو أن الأزمة الحالية في ليبيا ستواجه إشكالية كبيرة، وهي أن المتطرفين والميليشيات والحكومة المركزية يختلفون في مواقفهم وليسوا على استعداد حتى للجلوس إلى طاولة المفاوضات.

يشير الخبراء إلى أن مجلس الأمن بالكاد أن يأذن التدخل في ليبيا، على الرغم من دعوة السلطات. والقضية هنا لا تكمن في وجهات النظر المختلفة بين الأعضاء الدائمين. ففي هذا الصدد ينقل الموقع "bawabanews " كلمات المحلل السياسي شعبان بن ناصر، الذي أشار إلى أن البلاد، في حال استضافت قوات حفظ السلام، ستتحول بذلك إلى أفغانستان ثانية. بعبارة أخرى لا داعي أن يعتمد الليبيون على الأسرة الدولية، هذا في الوقت الذي يقوم البرلمان المستقر حالياً في طبرق، بصك القوانين، التي في أحسن الأحوال لا تصلح إلا في هذه المدينة الساحلية فقط. وبالتالي، فإن الحكومة المركزية بالكاد أن تكون قادرة على حل الأزمة. لذلك، على ما يبدو، فإن الخروج من الوضع الحالي يعتمد على الطريقة التي ستتطور فيها المواجهات المسلحة بين قوات خليفة حفتر والمتطرفين. والقضية الرئيسية لا تكمن في مسألة من سيفوز في نهاية المطاف، وإنما كم من الوقت سيستمر هذا الوضع. الأمور تشير إلى أن الحديث لا يدور حول شهور أو حتى سنوات.


الشابي
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10325
نقاط : 31590
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. : صوت روسيا:ليبيا- ماهي إلّا البداية 126f13f0
. : صوت روسيا:ليبيا- ماهي إلّا البداية 8241f84631572
. : صوت روسيا:ليبيا- ماهي إلّا البداية 8241f84631572

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى