منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي


انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي
منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

وداعٌ

اذهب الى الأسفل

10092021

مُساهمة 

وداعٌ Empty وداعٌ




وداع ٌ
بقلم الشاعر عبد الله ضراب الجزائري
***
نَقفُو الأمانيَ والأماني تَخدعُ ... والذِّكرُ يهدي بالحقيقة يَصدَعُ
والنَّفسُ يجدبُها السّراب فتنطفي ... فيها النَّباهةُ والمواعظُ تسطعُ
نرنو إلى الحظِّ الخسيسِ بلهفةٍ ... نُلهي الفؤادَ عن الرّشاد وندفعُ
لا يعرفُ الإنسانُ أسرارَ الدُّنى ... وقْعُ الكريهة في الهناءِ مُفَجِّعُ
بالأمسِ كنَّا في هناءٍ غامرٍ ... واليوم حزنٌ فالمآقي تدمعُ
العيشُ يبدي الرّازيات إذا صفا ... والقلبُ يهنأُ في الحياة ويفزعُ
لا تجزعنَّ إذا أصابكَ عارضٌ ... ذو البيِّنات من الهدى لا يجزعُ
اصبرْ وصابرْ واتَّق الرّحمن في ... زمَنِ المصيبة فالتَّصبُّرُ ينفعُ
إنِّي أبثُّ لظى الشُّعور مُودِّعا ... نصفَ الحياة لبعض ما أتوقَّعُ
لهَفِي عليك فما ارْتويتِ من الهنا ... حتّى أتاكِ أبو المصائبِ يَمنعُ
الموتُ حقٌّ لا يحيدُ ولا يَنِي ... والعبدُ يرغبُ في الخلود ويطمعُ
لو لم تكوني للإله مطيعة ً... لذرفتُ شعرا للقلوب يُقطِّعُ
لكنَّ شأنكِ في الحياة إنابةٌ ... وتَبتُّلٌ وتعفُّفٌ وتخشُّعُ
أملي كبيرٌ أن تنالي رفعةً ... عند المُهيمنِ والمكارمُ ترفعُ
قد كنتِ في حِصْنِ العفافِ عزيزةً ... والنَّاسُ في غاب المطامع تَخْنعُ
قد كنتِ حضنا دافئا في بيتنا... تأوي الجوانحَ بالحنانِ وتجمعُ
فالزّوجُ يَسعدُ بالعناية و الوفا ... والطِّفلُ يحظى بالأمان ويرضعُ
والرَّيبُ ينأى عن جوانب أسرةٍ ... مثل الجواهر بالطّهارة تَلمعُ
قد كنتِ في زمَنِ التَّهافُتِ أمّة ً... تحيا القناعةَ والرِّضا لا تهلَعُ
وصبرتِ في زمَنِ المواجعِ عندما ... حلَّ الوَبَا ، والرّازياتُ تُزَعْزِعُ
عودي إلى ربِّ الوجود رَضيَّةً ... ولتطمئنِّي فالفضائلُ تشفَعُ
إنِّي عفوتُ أذى الخصومة والجفا ... النَّحلُ من حَذَرِ الإذايةِ يَلْسعُ
والعبدُ يُخطئُ والمزالقُ جمَّة ٌ... واللهُ يُدني التَّائبينَ ويَسمعُ
أبدا فلن أنسى خِصالَكِ في الورى ... سيظلُّ طيفُكِ في فؤادي يرتَعُ
سأظلُّ أذكرُ ما بذلتِ من النَّدى ... ودًّا وشوقاً بالمشاعر أُتْرَعُ
فالقلبُ يهوَى والمحاسنُ أبْهرتْ... والحرفُ يُرثي بالقوافي يُبدِعُ
الدَّهرُ يَرمي بالبلاء مُنبِّهاً ... أهلَ التَّغافُلِ في الحياة ويَردَعُ
إنَّ المواجعَ مَغنمٌ لا تجزعي ... العبدُ يرضى بالقضاءِ ويَخضَعُ
والله ُخالقُنا رحيمٌ بالورى ... كلُّ الوجودِ لَهُ، إليه المرجعُ
فهُوَ الوَلِيُّ إذا تعبتِ من العَنَا ... وهُوَ الوَلِيُّ إذا أتاكِ المَصْرَعُ
avatar
علي عبد الله البسامي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3626
نقاط : 14805
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
. : وداعٌ 8241f84631572

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

وداعٌ :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى